الأحد، 20 مارس، 2011

صباح..

زمان.. زمان مضليتنيش صاحية للصبح وشفت كيف الشمس بتطلع.. 
سمعت صوت العصافير.. 
صوت الديك الّي لليوم بعرفش من وين بصيّح كل يوم الصبح بهاي "الحارة".. 
بس.. الناس شوي شوي عم تصحى..
الأصوات بلّشت تنسمع.. 
الباصات.. 
السيارات..
شاحنة الزبالة.. 
العمّال.. 
زُهريّة.. 

انتهى الصباح الحلو.. الهادي.. 
وبلّش كمان يوم صاخب..
ورجع الروتين..

بفكّر صار لازم انام. 

تصبحي على يوم.. ومش روتين.




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق